اسواق ربوع زهران إعلن معنا اسواق ربوع زهران
اسواق ربوع زهران اسواق ربوع زهران اسواق ربوع زهران اسواق ربوع زهران اسواق ربوع زهران
إعلان بنري مجاني >>> التفاصيل نأمل أن يكون العام الجديد حافل بالعمل الجاد وأن نسعى لتقديم محتوى مفيد كي نصل لتسويق مجدي يمكن التسجيل في رباع زهران للتسويق من خلال حساب مواقع التواصل الاجتماعي .. الخدمة تدعم أكثر من ( 20 ) مواقع إعلانات
 

تفعيل واسترجاع العضوية تعليمات التسويق خرائط الموقع إعلان معنا المجلة الحوكمة
  رباع زهران للتسويق ®® أسواق المرافق والخدمات ®® منتدى العلاقات والتواصل منتدى ثقافة التسويق
    الفرق بين التسويق الشبكي والتقليدي
الملاحظات
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات

 

 
المشاهدات 4968 أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-12-2014, 06:57 AM   رقم المشاركة : 1
البرنس عادل
عضو الهيئة الإدارية
..:: المراقب العام ::..
شعار العضو
العضويات الممنوحة
قائد فريق التسويق

شعار العضوية
شعار العضو
بيانات عضويتي
رقم العضوية : 13
الانتساب : 28 - 10 - 2014
رعاة المنتدى
الرعي الماسي
استراحة الطائف فورسيزون للمناسبات
الرعي الذهبي
سوق ربوع زهران
الرعي الفضي
سوق ربوع زهران
سوق ربوع زهران




أولا : مبدأ التسويق الشبكي ..
يتبادر إلى ذهن الكثير من الناس أن التسويق الشبكي هو عبارة عن شراء مباشر من الاسواق الالكترونية ، وربما يعتقد البعض مع الأسف الأمر عبارة عن عملية تسجيل في موقع ما ومن ثم تسجيل آخرين تحت دائرتك ، وهذا ربما يكون جزاء بسيط من الحقيقة ، لكن دعونا نتحدث قليلا عن الطريقة التقليدية في التسويق .. من خلال هذا السؤال : ما هو مبدأ التسويق الشبكي ..؟



ولعلنا نوضح بداية أن الطريقة التقليدية في التسويق تعتمد على المشاركة في الأرباح ، حيث نجد أن أي شركة عندما تقوم بصنع أي منتج فإنه لا يكلفها أكثر من 20% مما يدفعه الزبون في غالب الأحيان مقابل هذا المنتج وبالتالي فأن الشركة تقوم بتقاسم الـ 80% مع باقي المشاركين في عملية البيع ، وهذا باختصار فكرة التسويق التقليدي أو ما قد يعرف بالتسويق العادي .

في عام 1959م ظهرت فكرة تسمى التسويق المباشر في أمريكا تتلخص باختصار في التعامل مع الزبون بشكل مباشر ومن دون الحاجة لوسيط ، والفكرة اعتمدت على كون الإنسان قد يسوق لأي سلعه أو منتج أو مكان معين دون أن يشعر وهذا ما نعرفه بالدعاية المجانية فعلى سبيل المثال .. قد نسوق للعديد من المنتجات والسلع والخدمات وغيرها دون أن نقصد ، ولذا جاءت العديد من الشركات بالتسويق الهرمي معتمدة على هذه الفكرة بحيث تعاملت مباشرة مع الزبون في التسويق مقابل نسبة من الأرباح ، الأمر الذي يمكنها من زيادة الأرباح بشكل أفضل من التسويق التقليدي على رغم أنها قد تدفع أكثر لمن يعمل ويجتهد أكثر ، وفي المقابل فأن الزبون بدلا من أن يسوق ويقوم بالدعاية مجانا سيربح وسيتقصد الدعاية .



من المهم جدا أن نعرف أن التسويق الهرمي يختلف من شركة لأخرى وأعني هنا مبالغ الاشتراك والمبالغ المدفوعة للمشتركين والتي تعتمد بطبيعة الحال على عدد الاشخاص الذين ينبغي إحضارهم وكذا الذين قام بإحضارهم حتى تتحدد الصورة النهائية لنسبة الربح التي سيحصل عليها في نهاية المطاف ، ولعل من المفيد قوله هنا أن الكثير من الشركات التي تعتمد التسويق الهرمي تعتمد على نظام يسمى " النظام الثنائي " بحيث ينبغي على المشترك أن يقوم بإقناع شخصين على الأقل وإحضارهم وبالتالي يوضع أحدهم على يمينه والأخر على يساره ومن هنا يبدأ تشكيل ما يعرف بالشبكة التي ستتألف من الشخصين وبقية الأشخاص الذي سيلونهم وكلما زاد العدد زادت الأرباح ، وأن كانت عملية مضاعفة الأشخاص ليس بالأمر الهين ويحتاج للصبر والمتابعة إضافة إلى الحرص على موازنة طرفي المعادلة فلو زاد الأشخاص عند كفة اليمين على أن يحاول بقدر المستطاع كفة اليسار ، ولا بد لنا أن نعرف أن المصطلح الذي يصف هيكل التسويق التي تستخدمها بعض الشركات كجزء من استراتيجيتها الشاملة للتسويق ، يقوم على أعطاء قوة في التسويق والمبيعات عن طريق إمكانية الربح للمروجين لمنتجات الشركة من خلال ترويجهم وليس فقط من خلال المبيعات الشخصية المباشرة ، ولكن أيضا بالنسبة للمبيعات من المروجين الاخرين الذين التحقوا عن طريقهم ، وخلق شبكة من الموزعين والتسلسل الشبكي للمستويات المتعددة للربح في شكل شبكي .

ثانيا .. مميزات التسويق الشبكي ..
نعلم بديهيا أن أي مشروع يحتاج لعوامل نذكر منها ( رأس المال ـ الموقع والمكان ـ والإدارة والموظفين والوكلاء ـ والدعاية والإعلان ـ والرسوم والرواتب والزكاة أو الضريبة ـ والتصاريح .. الخ ) هذا في حال كنت تريد أن تنشأ مشروع ، لكن قلنا أنك تبحث عن وظيفة وتريد عمل تقليدي فبالتالي أنت مرؤوس وعليك الالتزام بظروف العمل الزمانية والمكانية وقد تكون مهددا في أي لحظه بالخصم من راتبك أن لم تكن مهددا بالفصل وترك الوظيفة .

في المقابل التسويق الشبكي لا تحتاج معه لهذا الصداع فلا معاملات ولا مراجعات ولا ضرائب بل ستكون رئيس نفسك تحدد لعملك الزمان والمكان وتعمل على ترقية نفسك تبعا لجهدك ، فمن يمتهن التسويق الشبكي لن يحتاج للكثير من الوقت في حين أن ساعة أو لنقل سويعات كافية لتحقيق ما يصبو له ، وزيادة في ذلك ربما نشعر مع هذا النوع من التسويق بتحقيق نوع من العدل مع أنفسنا فالشخص المجتهد يحصل على مبتغاه والكسول مصيره الجمود فلا مجال للواسطة والمجاملة والنفاق السائد في الوظائف التقليدية .



وتتميز شركات التسويق الشبكي بأنها تعتمد على قوة منتجاتها وتميزها وحصرياتها في المقام الأول ، كما أنها لا تتخذ من الإعلانات سبيل لها للانتشار ، بل عن طريق عملاء مستقلين أو ممثلين مستقلين للشركة قاموا بتجربة الشركة والشراء من منتجاتها ، وبمجرد الشراء حصلوا على فرصة عمل مع الشركة من خلال تسويقهم الشفهي ( الدعاية الكلامية ) لهذه المنتجات .



ثالثا : لا أريد صنع دعاية ما .. لكني فقط أرغب في عمل مقارنة بسيطة بين ( كويست ) وهي شركة متخصصة في التسويق الشبكي ومقرها في هونج كونج ، بدأت نشاطها في عام 1998م ، وبراس مال قدره عشرة ملايين دورلا ، وفي خلال ثمان سنوات وصلت أرباحها إلى البليون دولار ، بينما ( مكرو سوفت ) احتاجت إلى ثلاثة عشر عاما كي تصل أربحها للبليون دولار ، وترجع قوة التسويق الشبكي إلى أربعة أسباب:
1- الدعاية الشفهية .. فبلا شك الجميع يتعرض لما يشبه القصف المباشر بواسطة الإعلانات التي تمطرنا بها القنوات الفضائية والصحف والمواقع الالكترونية والبنرات الإعلانية وحتى ونحن نسير في الشوارع والطرقات ، وحقيقة الأمر أن الكثير منا لا يثق في الدعايات بل قد يكون بعض مل منها ومن طريقة عرضها ولكننا نثق في التسويق الشفهي الشخصي من أقاربنا وأصدقائنا ومعارفنا وهذا لا يخرج عن طبيعتنا البشرية ، ومن هنا حل التسويق الشبكي بديلا قويا عن التسويق التقليدي الذي ربما تنفق عليها الشركات الملايين دون فائدة تذكر ، لذا فأن شركات التسويق الشبكي تقوم بالإنفاق على الأشخاص الذين يستخدمون ويحبون ويتحدثون بحماسة عن سلعهم وخدماتهم ، فالتوصية من شخص لشخص قد تكون في في البيت أو العمل أو المقهى أو الاستراحة أو من خلال وسائل الاتصال والهواتف الذكية أو الإنترنت أو في أي مكان أبلغ وأفضل .
2- العمل من المنزل .. معظم الطرق التي يسلكها الناس لتحقيق النجاح المالي هي التعليم والحصول على شهادة كي يتسنى لهم الحصول على وظيفة ، والعمل الحر قد لا يتاح للكثير ، وقد أثبتت الاحصائيات أن واحد من بين ثمانية منازل في أمريكا لا تخلو من أشخاص يعملون من منازلهم وهذا ما يسمونه بثورة العمل المنزلي .



3- ارتفاع الأرباح وانخفاض المخاطر .. قلنا سابقا أن نهاية الطريق التي يسلكها الناس وظيفة أو عمل __ ، لكن ليس في كل الاحوال نستطيع الحصول على وظيفة جيدة والعمل الحر قد يكون محفوفا بالصعاب والمخاطر ، فالتسويق الشبكي ربما يكون هو البديل المناسب خاصة أن شركة التسويق الشبكي النموذجية توفر جميع الأدوات والتدريبات التي تحتاج إليها ، والاستثمار فيها قليل التكلفة وهذا ما يجعل التسويق الشبكي طريقة عملية للملاين حتى لو كانت الغاية هي الحصول على دخل إضافي .
4- لا يتطلب خبرة .. وهذا سبب قوى للنجاح المذهل والشعبية الاستثنائية للبيع المباشر فهو ببساطة متناهية " عمل متاح للجميع " فالنجاح في التسويق الشبكي لا يتطلب اي نوع من التعليم التخصصي او خلفية في إدارة الأعمال أو شهادة أكاديمية ، بل يحتاج لموهبة وشغف بحرية العمل تقوده الدعايات الشفهية عن طريق العمل من المنزل بخطورة قليلة وإرباح قد تكون مجزية والذي يستطيع اي شخص القيام به بغض النظر عن العمر أو الحالة المادية او التعليمية أو حتى الخبرة .

رابعا : فكرة التسويق الشبكي فكرة قديمة جدا حيث كانت البداية أمريكا في العام 1959 ميلادي ومنها انتشرت الفكرة في العديد من دول العالم وتكاثرت الشركات العاملة في هذا المجال ، لكن مع الأسف غالبيتها اندثرت واختفت وربما يعود السبب في تلاشيها لعدة عوامل منها .. أنها قد تكون شركات وهمية كانت تسعى للنصب والاحتيال أو غسيل الأموال أو أنها قد تكون شركات ذات سمعه سيئة هي أو من يقوم عليها ، ولعلي هنا أضيف فائدة مرجوة تتعلق بكيفية معرفتنا للشركات الحقيقية حتى لا نقع في فخ النصب والاحتيال وما سوف اقوله لا ينطبق على الشركات التي تعمل بالنظام الثنائي فحسب بل يشمل الشركات التي تقوم على نظام " الضغطات " أو ما يعرف بالبنرات الإعلانية ومنها على سبيل المثال موقع " النيو بكس " الشهير ، حيث أنه من الأهمية بمكان أن تقوم الشركة وموقعها بالترويج لسلع لها قيمة حقيقية ، وأن يكون لها مقر معروف ويفضل أن يكون لها عدة فروع على مستوى العالم ، وأن يكون عمرها أكثر من سنتين وكلما زاد العمر زادة الثقة فيها ، وأن تثبت لأعضائها مصداقيتها فيما يخص ارسال الدفعات ، وأن يكون لها منتدى خاص بعدة لغات ، ودائما انصح بالابتعاد عن المواقع والشركات التي تبالغ في تقدير العائد أو التي تعد بدفع أرباح غير منطقية .

مصدر الموضويع : التسويق الشبكي

hgtvr fdk hgjs,dr hgaf;d ,hgjrgd]d hglfhav hgjrgd]d



تحذير : عزيزي المستهلك || أنتبه || قبل التعامل
عليك .. التحقق من المعلومات والاسم التجاري والسجل والتراخيص ورقم الاشتراك بالغرفة التجارية ورقم ملف اشتراك المنشأة بوزارة العمل
وتذكر دائما أن المواقع الالكترونية وأرقم الهاوتف ليست دليلا كافيا على المصداقية
خدمة الاستعلام عن الأسماء التجارية بوزارة التجارة والاستثمار في المملكة العربية السعودية ( هنـــــا )
تقديم الشكاوى والبلاغات لوزارة التجارة والاستثمار في المملكة العربية السعودية ( هنـــــا )
كما نأمل التعاون وأبلاغ الإدارة لحضر من يمارس الأحتيال ( هنـــــا )
إذا استفدت من الإعلان .. لا تنسى أن تذكر أنك شاهدته في منتديات رباع زهران للتسويق



إعلان مدفوعه : الراعي الرسمي للمنتدى
    رد مع اقتباس

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك



 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المباشر, التسويق, التقليدي, الشبكي
الفرق بين التسويق الشبكي والتقليدي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع الأقسام مشاركات آخر مشاركة
أهمية الصورة في دعم مشاركات التسويق البرنس عادل منتدى ثقافة التسويق 0 08-14-2015 04:46 PM
التسويق العقاري الناجح البرنس عادل سوق العقارات السعودية 0 12-06-2014 03:46 PM
صناعة التسويق البرنس عادل منتدى ثقافة التسويق 0 11-27-2014 06:01 PM
عوامل النجاح في قيادة التسويق الشبكي البرنس عادل منتدى ثقافة التسويق 0 11-15-2014 11:49 PM


الفرق بين التسويق الشبكي والتقليدي

3- ارتفاع الأرباح وانخفاض المخاطر .. قلنا سابقا أن نهاية الطريق التي يسلكها الناس وظيفة أو عمل __ ، لكن ليس في كل الاحوال نستطيع الحصول على وظيفة...


Loading...
01 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47
عقار الرياض عقار مكة عقار المدينة عقار الشرقية عقار القصيم عقار عسير عقار تبوك عقار حائل عقار الشمالية عقار جازان عقار نجران عقار الباحة عقار الجوف
Alexa RSS RSS1 RSS2 ROR J-S PHP HTML XML External amap SiteMap tags
رباع زهران الأعلى